ورشة عمل حول الحلول التقنية لمجتمع الملكية الفكرية

 

نظمت وزارة الصناعة والتجارة والتموين بالتعاون مع مكتب الاتحاد الاوروبي للملكية الفكرية الاحد 24/3، ورشة عمل تقنية إقليمية حول أفضل الادوات والممارسات في مجال العلامات التجارية وتصميم خدمات تكنولوجيا المعلومات.

وتهدف الورشة التي تستمر اسبوعا إلى توفير منصة لتسهيل تبادل المعلومات والمعارف والخبرات المتعلقة بالأدوات والممارسات فيما يتعلق بحماية حقوق الملكية الفكرية الخاصة بمجتمع الاعمال.

وقال مساعد الامين العام لوزارة الصناعة والتجارة المهندس عماد الطراونة خلال الافتتاح: إن الاردن والدول العربية بحاجة الى ارضية صلبة للبناء عليها ورؤيتنا جميعا ان يكون اقتصادنا منفتحا على النمو الغني بالوظائف والموجه نحو التصدير والقائم على التنافس العادل والاستثمار في التعليم والبحث والتطوير وتوفير المساعدة للشركات الناشئة والمبدعين.

واشار الى ان عمان اصبحت عاصمة اقليمية للشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا المعلومات، واحتلت المرتبة العاشرة كأفضل مكان لإنشاء شركة تكنولوجيا في العالم، وعلى صعيد تطور الصناعة الدوائية اصبحت اكبر قطاع مصدر في المملكة والاعلى من حيث القيمة المضافة.

واكدت الوزير المفوض، مديرة ادارة الملكية الفكرية والتنافسية في جامعة الدول العربية الدكتورة مها بخيت، اهمية تعزيز التعاون الاقتصادي مع جامعة الدول العربية ودول الاتحاد الاوروبي وارساء شراكة قوية في مجالات الاستثمار والاقتصاد والملكية الفكرية لتحقيق المزيد من الابتكارات لبناء اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة والابتكار والاختراع كأحد اهم الادوات لتحقيق التنمية المستدامة.

ويشارك في الورشة خبراء يمثلون الاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية ودول البحرين ومصر والكويت ولبنان والمغرب وسلطنة عمان وتونس، بالإضافة الى الأردن.