د. الحموري يبحث مع وزير خارجية مالطا تعزيز التعاون الاقتصادي

 عمان 

بحث وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري مع وزير الخارجية وتعزيز التجارة في جمهورية مالطا السيد كارميلو ابيلا آليات تعزيز التعاون الاقتصادي في مختلف المجالات والعمل على تعظيم الاستفادة من اتفاق قواعد المنشأ بما يسهم في زيادة حجم الصادرات الأردنية الى الأسواق الأوروبية.

وأكد د. الحموري خلال لقائه بوزير خارجية مالطا بحضور الأمين العام لوزارة الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي حرص الأردن على بناء شراكة اقتصادية فاعلة بين البلدين من خلال تعزيز التجارة البينية بالاستفادة من اتفاق تبسيط قواعد المنشأ الذي تم مع الاتحاد الأوروبي مؤخرا بهدف زيادة حجم الصادرات الوطنية الى الأسواق الأوروبية.

وأشار د. الحموري الى التحديات التي تواجه الأردن نتيجة للظروف المحيطة والأعباء التي يحملها نتيجة لاستضافته حوالي 1.3 مليون من اللاجئين السوريين اضافة الى اغلاقات الحدود مع كل من سوريا والعراق ما زاد الضغوطات على البنى التحتية والموازنة العامة للدولة.

وأوضح أن الحكومة وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني تواصل الجهود لمواجهة تلك التحديات من خلال جملة من الاصلاحات التي تستهدف تطوير الوضع الاقتصادي وزيادة معدلات النمو بما يؤدي الى توفير فرص العمل وتنشيط بيئة الأعمال.

وقدم د. الحموري شكر الحكومة الأردنية الى الحكومة المالطية على دعمها للأردن خلال المفاوضات التي أسهمت في تسهيل قواعد المنشأ مع الاتحاد الاوروبي والتي يؤمل أن تساهم في رفع الصادرات الأردنية الى الأسواق الأوروبية.

من جانبه أكد الوزير المالطي حرص بلاده على تطوير التعاون الثنائي مع الأردن في مختلف المجالات الاقتصادية والعمل المشترك لزيادة حجم التجارة البينية في إطار اتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية واتفاق تبسيط قواعد المنشأ.

 كما تم الاتفاق على تفعيل نقاط الاتصال بهدف تحديد الأولويات التصديرية وتشبيك القطاع الخاص الاردني مع القطاع الخاص المالطي.